وزير خارجية إيران: سنواصل المفاوضات بجدية حول برنامجنا النووي


أكد وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف على أن بلاده ستواصل بجديّة تامة المفاوضات بشأن برنامجها النووي رغم العقوبات الأميركية الأخيرة وستردّ بدراية وحكمة على أية إجراءات غير مناسبة.
ونقلت “قناة العالم” الإيرانية عن ظريف، قوله عبر صفحته على موقع “تويتر”، “نحن قمنا بالرد على الإجراءات الأخيرة لأميركا بالشكل اللازم مع الأخذ بالإعتبار كافة أبعاد الموضوع”، وأضاف “لا شك أن طريق المفاوضات صعب وشائك، ونحن كنا نتوقع ذلك من البداية”.
واضاف ظريف، بشأن الإجراءات الأميركية الأخيرة المتمثلة بفرض عقوبات جديدة على إيران، “نحن سنواصل وبكل جدية مفاوضات جنيف وسنرد بحكمة ودراية على أي إجراء غير مناسب”.
وأشار إلى المسؤولية المهمة الملقاة على عاتق الفريق النووي المفاوض من أجل الدفاع عن المصالح الوطنية.
وقال “لا شك أن هناك من يحاول استغلال الوضع والتشكيك بالموضوع من الأساس.. لكن الفريق النووي المفاوض وانطلاقاً من حرصه على المصالح الوطنية سيلتزم الصمت في مثل هذه الظروف وسيترك الرد على جميع الإتهامات للوقت المناسب”.
وكانت واشنطن أعلنت الخميس إضافة أشخاص وشركات على ما يسمى بـ”اللائحة السوداء” للعقوبات المفروضة على ايران، ما يعد خرقاً لاتفاق جنيف الأخير بين طهران ومجموعة “5 +1” في 24 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.
وقطع وفد الخبراء الإيراني المفاوضات التي كان من المقرر أن تستمر يوم الجمعة الفائت مع مجموعة “5 + 1” المفاوض في فيينا وعاد إلى طهران لإجراء المشاورات.
واستمرت هذه المفاوضات منذ يوم الاثنين الماضي على مدى 4 أيام في العاصمة النمساوية فيينا.

الرابط الشبكي : http://alhayat.com