واشنطن تطالب كردستان العراق بإلغاء الاستفتاء على الاستقلال

طالب البيت الأبيض الجمعة إقليم كردستان العراق بالتخلي عن مشروع تنظيم استفتاء على الاستقلال في 25 أيلول/سبتمبر الجاري، معتبرا أن إجراء هذا الاستفتاء سيكون خطوة “استفزازية” و”مزعزعة للاستقرار”.

وقالت الرئاسة الأمريكية في بيان إن إجراء الاستفتاء سيقوض الجهود الرامية للقضاء على تنظيم الدولة، وكذلك الجهود الرامية “لإرساء الاستقرار في المناطق المحررة” من التنظيم الجهادي.

وأضاف البيان الذي صدر بعيد مصادقة برلمان الإقليم الكردي على إجراء الاستفتاء في 25 الجاري “ندعو حكومة الإقليم الكردي إلى التخلي عن الاستفتاء والبدء بحوار جدي ومتواصل مع بغداد، وهو حوار لطالما كانت الولايات المتحدة مستعدة للمساهمة في تسهيل حصوله”.

وصادق برلمان كردستان العراق الجمعة، كما كان متوقعا، على إجراء الاستفتاء على استقلال الإقليم الشمالي في موعده المقرر في 25 أيلول/سبتمبر.

وصوّت برلمان الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي منذ العام 1991، مساء الجمعة بشبه إجماع النواب الحاضرين، على إجراء الاستفتاء حول استقلال الإقليم الذي ترفضه بغداد مؤكدة أن تنظيم الاستفتاء إجراء غير دستوري.

وأعربت دول إقليمية عدة، كتركيا وإيران، عن قلقها من عملية التصويت هذه، معتبرة أنها تغذي الطموحات الانفصالية للأقليات الكردية على أراضيها.