ترمب يعقد لقاءات ثنائية مع زعماء عرب بالرياض

عقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الأحد اجتماعات ثنائية في الرياض مع كل من ملكالبحرين حمد بن عيسى آل خليفة وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وبحسب إيجاز صحفي للبيت الأبيض، فإن اللقاء الذي جمع ترمب بالملك حمد تناول القضايا الثنائية بين البلدين وملفات المنطقة، حيث قال ترمب “إنه لشرف عظيم أن أكون معكم، لقد كان هناك بعض التوتر، ولكن لن يكون هناك توتر مع هذه الإدارة”.

ومن جانبه، قال عاهل البحرين إن البلدين تجمعهما علاقات تمتد 120 عاما وهي قائمة على أساس جيد جدا من التفاهم المشترك والإستراتيجية المشتركة التي أدت إلى الاستقرار في منطقة الخليج.

وكان الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قد انتقد طريقة تعامل الحكومة البحرينية مع الاحتجاجات التي شهدتها البلاد عام 20111.

وحضر اللقاء من الجانب الأميركي مستشار الرئيس لشؤون السوق الأوسط جاريد كوشنر، ووزير الخارجية ريكس تيلرسون، ومستشار الرئيس للأمن القومي هيربرت مكماستر.

ومن المركز الصحفي للرئيس الأميركي، قالت مراسلة الجزيرة وجد وقفي إن ترمب أنهى صباح اليوم أيضا لقاء ثنائيا مع الشيخ تميم، حيث أكد ترمب على عمق العلاقات الأميركية القطرية، بينما يُنتظر صدور بيان رسمي بشأن مجريات اللقاء.

وعقب هذا اللقاء، عقد ترمب لقاء ثنائيا مع السيسي قال فيه إنه يأمل بزيارة مصر قريبا، مضيفا أن السيسي “قام بعمل هائل في ظل ظروف صعبة”.

ومن المتوقع أن يجتمع ترمب بكل من أمير الكويت صباح الأحمد الصباح ونائب رئيس الوزراء في سلطنةعمان.

وبعد انتهاء اللقاءات الثنائية، سيتوجه الرئيس الأميركي إلى قصر المؤتمرات لحضور فعاليات القمة الخليجية الأميركية، وفي وقت لاحق سيجتمع ترمب مع قادة دول عربية وإسلامية لبحث مشاريع الشركة في الجوانب السياسية والدفاعية والاقتصادية ومكافحة التطرف.