بدء تنفيذ اتفاق النووي الإيراني بحلول مطلع يناير

أعلنت إيران أن بدء تنفيذ اتفاقها مع الدول الكبرى “5+1” سيكون بنهاية الشهر المقبل أو مطلع العام الجديد، في وقت قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إنها تحتاج إلى تمويل إضافي للتفتيش على المنشآت النووية الإيرانية .
وقال مبعوث إيران لدى الوكالة الذرية أمس الجمعة إنه يتوقع بدء تنفيذ الاتفاق النووي مع القوى العالمية بحلول نهاية ديسمبر أو مطلع يناير . وكانت إيران وافقت بموجب الاتفاق الموقع يوم 24 نوفمبر على تقليص برنامجها النووي في مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها .
من جهة أخرى قال مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو ان الوكالة بحاجة لتمويل اضافى للقيام بمهام تفتيش مكثفة فى اطار الصفقة النووية التى توصلت اليها إيران مع مجموعة الدول دائمة العضوية بمجلس الامن الدولى وألمانيا فى جنيف مؤخرا . وأضاف أن الوكالة الدولية تعكف حاليا على تحديد مهامها بدقة بموجب الاتفاق النووى .واعرب عن اعتقاده بأن الوكالة لاتستطيع تغطية كامل تكاليف تلك المهام من موازناتها وهى مهام تتطلب قدراً كبيراً من الأموال والموظفين . وكانت إيران قد أبلغت الوكالة رسمياً أمس الجمعة برغبتها في أنها ستبادر إلى اتخاذ الخطوة الاولى بفتح منشآتها النووية أمام المفتشين الدوليين بدءا من يوم 8 ديسمبر المقبل .
من جهة أخرى نفى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال زيارته لمدينة قم، أن مندوب “الكيان الصهيوني” سيشارك في الجولة المقبلة من المفاوضات النووية في جنيف . وقال “إننا لن نشارك في اجتماع يحضره ممثل الكيان المحتل للقدس” . وأضاف “شيئا كهذا لن يحدث بالتأكيد ونحن لن نتواجد في الغرفة التي يتواجد فيها ممثل الكيان الصهيوني بالتأكيد” . وتابع ان ما يجب ان يحدث وان تنفذه القوى الكبرى بدلا من ممارسة الضغط على إيران هو جعل المنطقه منزوعة السلاح .
وكان رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتنياهو كشف الخميس عن مشاركة بلاده في مشاورات تجري بشأن عقد اتفاق دائم مع إيران .

الرابط الشبكي : http://www.alkhaleej.ae