الشرطة الأوروبية تبتكر طريقة كوميدية لتعقب المطلوبين

تعتزم قوات الشرطة الأوروبية نشر سلسلة من البطاقات البريدية عبر موقع “يوروبول” الإلكتروني موجهة لأخطر 21 مطلوبا على القارة بهدف العثور على هؤلاء الفارين من وجه العدالة.

ويمكن على سبيل المثال قراءة ما يلي على البطاقة البريدية الصادرة عن الشرطة البلجيكية: “العزيز آرتور، البطاطا المقلية البلجيكية هي الأفضل ونعلم كم أنت مشتاق لها. عد لنا لكي تتذوقها، لدينا مفاجأة لك”.

هذه الرسالة موجهة إلى آرتور نافروكي المتواري منذ إدانته بالاتجار بالمخدرات من جانب محكمة في بروكسل في 2014.

وكُشف عن هذه الحملة الصيفية التي أطلقتها وكالة الشرطة الأوروبية (يوروبول) في إطار مبادرة ترمي لتعقب أخطر المجرمين في أوروبا.

وفي البطاقة البريدية المرسلة من الشرطة الفرنسية يمكن قراءة التالي: “العزيز فاروق، لا بد أنك تعلم أن الحياة أفضل في فرنسا الهانئة. نأمل أن تعود إلينا قريبا. اشتقنا إليك”.

وهذه الرسالة موجهة للمطلوب فاروق هاشي الذي قُدم على أنه زعيم عصابة مسؤولة عن 15 عملية سطو مسلح لمصارف وصدر في حقه غيابيا سنة 2009 حكم بالسجن 20 عاما.

وخلف هذه الحملة ذات الطابع الفكاهي هدف جاد للغاية ويقضي بحمل الناس على تصفح موقع “يوروبول” الإلكتروني أملا في تعقب المجرمين.

ومنذ اطلاق قائمة أخطر المطلوبين عبر الموقع www.eumostwanted.eu في كانون الثاني/ يناير 2016، تم توقيف 36 شخصا بينهم 11 كنتيجة مباشرة لمعلومات تم تقديمها لشرطة يوروبول.

ورغم النقص في الإحصائيات، فإن بلدانا مثل إسبانيا وتركيا وإيطاليا، تعتبر من الوجهات المحببة لدى الأشخاص الفارين من وجه العدالة.