إجلاء 16 أسرة سعودية من موقع الدهس ببرشلونة

 

قامت السفارة السعودية في مدريد، بإجلاء 16 أسرة من رعاياها من موقع حادث الدهس بمدينة برشلونة.

وقالت السفارة في بيان صادر عنها إنه “تم إجلاء المواطنين العالقين من موقع الحادث إلى منطقة آمنة وبعيدة عن التجمعات والأماكن السياحية، حيث جرى إجلاء 16 أسرة سعودية من موقع الحادث بواسطة سيارات السفارة مع الاستعانة بخدمة الإيصال المجاني التي قدمتها بلدية برشلونة لمساعدة الحشود الكبيرة من السياح الموجودين في موقع الحادث والمناطق القريبة منه.

وأوضحت أنه تم نقل عدد من المواطنين إلى مساكن بديلة مؤقتة نتيجة عدم تمكنهم من الوصول إلى فنادقهم بسبب إغلاق موقع الحادث بالكامل، ومنع دخول الأشخاص إلى الفنادق الموجودة في وسط منطقة “لارامبلا” السياحية”.

وأشارت السفارة في البيان ذاته، إلى أن الفريق المكون من عدد من أعضاء السفارة والمكلف بمباشرة مهمة مساعدة المواطنين السعوديين في موقع حادث الدهس الذي وقع في مدينة برشلونة قد استقبل العديد من المكالمات الهاتفية والتواصل مع مراكز الشرطة والمستشفيات”.

وأكدت السفارة أنه بعد عملية الإجلاء لم يتبين وجود أي سعوديين من بين المصابين في الحادث المسلح”.

وأدى اعتداءان تمثلا بعمليتي دهس وقعا بفارق ساعات في كاتالونيا بشمال شرق إسبانيا، إلى سقوط 14 قتيلا وحوالي مئة جريح في قلب برشلونة السياحي، بينما أعلنت الشرطة أنها قتلت خمسة “إرهابيين مفترضين” في منتجع كامبريلس.

وبعيد ظهر الخميس، قامت حافلة صغيرة بدهس حشد في لارامبلا الشارع الذي يرتاده أكبر عدد من السياح في عاصمة كاتالونيا. وتبنى تنظيم الدولة بسرعة الهجوم. وقد فر سائق الحافلة بعدما دهس عددا من المارة بين محلات بيع الورود والقطع التذكارية.

وأوقفت الشرطة شخصين هما إسباني ومغربي في بلدتين، تبعد واحدة مئة كيلومتر عن برشلونة والثانية مئتي كيلومتر.

وأعلنت الشرطة ليل الخميس الجمعة، أنها قتلت خمسة “إرهابيين مفترضين” في كامبريلس، التي تقع على بعد نحو 120 كلم جنوب برشلونة.