أبو عزرائيل يشمت بوفاة عدنان الدليمي ويتوعد بنبش قبره(شاهد)

شمت القيادي في مليشيات الحشد الشعبي، أيوب الربيعي، المعروف إعلاميا بـ”أبو عزرائيل” بوفاة السياسي العراقي ورئيس ديوان الوقف السني الأسبق، عدنان الدليمي.
وتوفي السياسي العراقي المعروف عدنان محمد سلمان الدليمي، صباح الأربعاء، في مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراقي عن عمر ناهز الـ 85 عاما، بعد صراع مع المرض.

وقال أبو عزرائيل في مقطع فيديو بثه عبر حسابه في “فيسبوك” ساخرا: “نعزي الأمة الإسلامية والعالم الإسلامي بوفاة عدنان الدليمي”، ثم انهال على الراحل وعائلته بكيل من السباب والشتائم.

واتهم القيادي المليشياوي، الزعيم السني، بأنه ساهم في قتل الناس بلسانه، وأنه لا يستحق التعزية وإنما يستحق نبش قبره، مدعيا أنه يتحدث هذا الحديث من حرقة قلبه على حال العائلات السنية في الموصل.

وأدعى أن العبرات (الدموع) في عينه بسبب حال العائلات بالموصل، لكنه لا يستطيع البكاء لأنه رجل، ورفض حديث البعض عن أن إكرام الميت دفنه، وإنما إكرام الدلمي “حرقه”، وتمنى لو كان بقربه لحرقه.

وكرر أبو عزرائيل، أكثر من مرة في التسجيل المصور، السباب والشتائم على الراحل عدنان الدليمي، زعيم جبهة التوافق العراقية الأسبق (أكبر تكتل نيابي للسنة في برلمان عام 2006).