آشتون تدعو إيران للالتزام بالاتفاق حول ملفها النووي

أبدت مسؤولة الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون، تفاؤلها بشأن سير المناقشات التقنية حول الاتفاق النووي الإيراني، معربة عن أملها بالتزام إيران بالآجال المحددة للتمكن من الانتقال من اتفاق مؤقت إلى اتفاق نهائي.
وقالت آشتون إن الاتحاد الأوروبي لن يفرض عقوبات جديدة على طهران الآن لضمان عدم عرقلة سير الاتفاق.
وكانت حكومات دول الاتحاد الأوروبي قد تعهدت بتعليق بعض العقوبات المفروضة على إيران بمجرد أن تتحقق الوكالة الدولية للطاقة الذرية من قيام طهران بالحد من أنشطتها النووية بموجب اتفاق الشهر الماضي.
ولم يحدد موعد لدخول الاتفاق بين القوى العالمية الست وإيران حيز التنفيذ وواجهت محادثات تطبيقه مشكلة الأسبوع الماضي بعد أن وسعت الولايات المتحدة عقوباتها على الجمهورية الإسلامية.
ويقضي الاتفاق بأن تعلق إيران أكثر أنشطتها النووية حساسية مقابل تخفيف بعض القيود الاقتصادية الأميركية والأوروبية كخطوة أولى نحو التوصل إلى تسوية شاملة للنزاع القائم منذ عشرة أعوام.
ويمثل ترتيب التسلسل الزمني لخطوات رفع العقوبات والإجراءات الإيرانية مشكلة في المناقشات بين إيران والقوى العالمية الست – الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا – فيما يخص تطبيق الاتفاق المؤقت.
ومن المتوقع أن تتولى الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة مهمة التحقق من تنفيذ طهران للخطوات المتفق عليها.
وتوجه عباس عراقجي، نائب وزير الخارجية الإيراني، إلى بروكسل أمس الاثنين لمقابلة آشتون التي تشرف على الاتصالات مع إيران نيابة عن الدول الست ومسؤولين آخرين لبحث تطبيق الاتفاق النووي.

الرابط الشبكي : http://www.alarabiya.net