عودة رسالة أحمدي نجاد التي بعث بها ترامب

أعادت السفارة السويسرية لدى إيران رسالة الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد التي أرسلها إلى رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب، بسبب عدم مراعاة الأصول القانونية والأعراف الدبلوماسية. وأعلنت السفارة السويسرية في طهران أن سبب ذلك أنها ترعى فقط المصالح الأمريكية في إيران وليست «ساعى بريد» أو صندوق بريد، ومِن ثَمَّ يمكن القول إن هذه الرسالة لم تصل إلى ترامب حتى الآن، ولن تصل. وعلى الأرجح فإن رسائل أحمدي نجاد السابقة، بخاصة رسالته إلى أوباما، قد لاقت نفس المصير.

هل رفض ترامب الرسالة؟

(موقع “سبوتنيك فارسي”)